حكومة الإمارات تعلن عن انجاز 3 ملايين من المنصات الذكية

حكومة الإمارات تعلن عن انجاز 3 ملايين من المنصات الذكية

أكدت الحكومة الإمارتية اليوم عن جاهزيتها التامة من أجل تقديم جميع الخدمات الحيوية التي يحتاجها المتعاملين وجاء ذلك وفق ترجمة لتوجيهات القيادة بتوظيف الخدمات الذكية ومنظومة التكنولوجيا المتقدمة التي طوّرتها خلال السنوات الماضية لتسهيل تقديم الخدمات وإنجازها بسرعة ويسر، وتعزيز التواصل مع المتعاملين في جميع أماكن وجودهم.

هذا وقد تم عقد اجتماع هام يفيد استمرارية الحكومة الاتحادية وجاء فيه بحث سبل استمرارية تقديم الخدمات الحكومية للمواطنين في مختلف الظروف من خلال القنوات الرقمية والذكية، ودعم الجهود لمواجهة تحديات انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، والحد من آثاره على كافة القطاعات.

ومن جانبه أوضح مساعد المدير العام للخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزراة شؤون مجلس الوزراء ورئيس لجنه استمرارية الحكومة الاتحادية “محمد بن طليعة” والذي أكد على أهمية المتعاملين الذين يمثلون محور اهتمام الحكومة ويجب الحفاظ على سلامتهم وراحتهم في المقدمة، وأن الحكومة عملت خلال السنوات الماضية على تبني وتطوير مفاهيم وأدوات عمل مبتكرة وخدمات ذكية تتناسب مع كافة التحديات، تجسيداً لتوجيهات القيادة الرشيدة بتحقيق أعلى درجات الجاهزية والاستمرارية في تقديم الخدمات الحكومية والوصول إلى المتعاملين في مختلف الأوقات والظروف.

واضاف “بن طليعة” قائلاً أن الحكومة قد أعلنت عن جاهزيتها التامة في استمرار تقديم الخدمات عن بعد وسوف يتوفر العمل بكفاءة ومرونة عالية وسوف يتم الرد على جميع الاستفسارات.

وأشار أن الحكومة الاتحادية استطاعت أن تقدم عدد من الخدمات الخاصة بالمتعاملين وذلك من خلال بعض القنوات الذكية والتي تمتاز بجودة عالية ويتم فيها ايجاد الحلول السريعة وفعالة لمختلف التحديات، مشيراً إلى أن حكومة دولة الإمارات استطاعت بناء منظومة عمل متقدمة مكّنتها من تقديم 95% من الخدمات عبر القنوات الذكية بواقع 180 خدمة، ولافتاً إلى أنه تم خلال الأسابيع الثلاثة الماضية إنجاز 3 ملايين معاملة عبر المنصات الذكية، ما يؤكد الجاهزية للتعامل مع مختلف التحديات.

وشدد أعضاء اللجنة على ضرورة تكثيف جهود الجهات لتعزيز الوعي المجتمعي وتشجيعه لتحقيق أقصى فائدة من منصات الخدمات الذكية التي تقدمها عبر القنوات الرقمية لحكومة دولة الإمارات عن بعد بدلاً من زيارة مراكز الخدمة، وضرورة تنسيق كافة الجهات مع اللجنة في جميع الإجراءات التي تؤثر على سير الخدمات الحكومية، وضمان توفيرها للمجتمع عن بعد.

500 مشاهدة

اترك تعليقاً