وفاة نائب الرئيس السوري السابق حافظ الأسد في باريس عن عمر يناهز ٨٨ عام إثر أزمة قلبية

وفاة نائب الرئيس السوري السابق حافظ الأسد في باريس عن عمر يناهز ٨٨ عام إثر أزمة قلبية

كشف مصدر سوري في فرنسا، عن وفاة عبد الحليم خدام، نائب الرئيس السوري السابق حافظ الأسد، أمس الثلاثاء في العاصمة باريس.

وأضاف المصدر السوري نائب الرئيس السوري قد توفته المنية أمس الثلاثاء في فرنسا عن عمر يناهز 88 عام.

ومن جهته أشار صلاح عياش المقرب من عائلة خدام، أن خدام توفي الساعة الخامسة فجرا (الثالثة بتوقيت غرينيتش)، بعد إصابته بأزمة قلبية.

يشار إلى أن نائب الرئيس السوري السابق عمل مدة 30 عام في دول سوريا في عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد، ونجله رئيس النظام الحالي بشار الذي أصبح رئيس لدولة سوريا في عام 2000.

وقد تولى حافظ خدام عدد من المناصب القيادية المؤثرة في دولة سوريا، حيث تولي منصب نائب الرئيس، ومنصب وزير الخارجية، وكان عضو قيادة حزب البعث، وكذلك محافظ القنيطرة، ومحافظ لحماة.

وقد إنشق حافظ خدام عن النظام في الدولة السورية في شهر ديسمبر/ كانون الأول من عام 2005، ولجأ إلى دولة فرنسا.

وفي شهر أغسطس/أب في عام 2008، قامت المحكمة العسكرية الجنائية الأولى بدمشق بإصدار 13 حكم غيابي على حافظ خدام بالسجن لعدد مدد مختلفة، أشدها الأشغال الشاقة المؤبدة لمدى الحياة وذلك بعدة تهم مختلفة، أبرزها “الافتراء الجنائي على القيادة في سوريا، والإدلاء بشهادة كاذبة أمام لجنة التحقيق الدولية حول مقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري”، كما تم اتهامه “بالمؤامرة على اغتصاب السلطة وصلاته غير المشروعة مع الدولة الإسرائيلية، ودس الدسائس لدى دولة أجنبية لدفعها على العدوان على الدولة السورية، هذا طبقا للقرار الذي صدر حينذاك عن المحكمة في دمشق.

554 مشاهدة

اترك تعليقاً