فرصة جديدة لتحريك الصناعة المصرية وأسعار الغاز

فرصة جديدة لتحريك الصناعة المصرية وأسعار الغاز

صرح الأمين العام لجمعية مستثمري العاشر من رمضان “أيمن رضا” بأن هناك فرصة مواتية من أجل تحريك أسعار الغاز الممنوحة للمصانع مرة أخرى في الفترة المقبلة، من أجل دعم الصناعة المصرية خاصة في ظل الأوضاع الاستثنائية الحالية.

وأشار رضا بأن الأوضاع العالمية، من الممكن أن تساهم في تحقيق هامش جديد من الوفر وبالتالي فرصة لخفض جديد في أسعار الغاز للمصانع، حيث انخفضت أسعار الغاز عالميا.

وأوضح أيضا إلى أن كل خفض في أسعار الغاز يصب في مصلحة الصناعة المصرية، علما بأن الخفض الأخير لم يحقق استفادة لشريحة كبيرة من المصنعين.

وتابع قوله بأن القطاع الصناعي ينتظر رأى لجنة تسعير الطاقة بمجلس الوزراء والتي من المقرر أن تنعقد خلال أيام لتعديل أسعار الغاز على الصناعة المصرية للصناعات المتضررة، والممثل فيها وزراء البترول والصناعة وعدد من الجهات الأخرى برئاسة مجلس الوزراء، حيث وعدت اللجنة بتعديل أسعار الغاز كل 6 أشهر بما يتناسب مع وضع الصناعات المصرية وأسعار الغاز عالميا، وحجم الضرر الواقع عليها خلال المرحلة الحالية.

وناشدت “نفين جامع” وزيرة الصناعة، المصانع من أجل خفض أسعار الغاز بما يتراوح من 3 إلى 3.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية، بما يتماشى مع الأسعار العالمية للغاز في مختلف دول العالم، وأكدت هذه الصناعات أنها تعمل بأقل من 60% من طاقتها الإنتاجية بسبب ارتفاع مدخلات الإنتاج من الغاز بأعلى من السعر العالمي وتقدر بنحو 5.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية.

606 مشاهدة

اترك تعليقاً