10 أسباب لن تجعلك غنياً في يوم من الأيام

10 أسباب لن تجعلك غنياً في يوم من الأيام

نشرت المجلة الإسبانية “ميغا ريكوس” تقريراً هاماً لها يدور حول مجموعة السلوكيات التي ترمز لعدم وصول صاحبها للثراء أبداً، حيث قالت المجلة بأن المليونير العصامي “ستيف سيبولد” قال في حديثه أن “كل الناس يمتلكون فرصا متساوية ليصبحوا أغنياء”، ولكننا لا نقتنص دائما الفرص. وفيما يلي 10 علامات تنبّهك إلى أنك ترتكب بعض الأخطاء التي تعرقل مساعيك نحو تحقيق الثراء.

1. أنت تعمل بجد ولكن ليس بذكاء
وذلك لأن الشخص الذي يعمل بجد واجتهاد فقط لن يكون سوي مجرد نصف قصة ولكن لضمان مستقبل ملئ بالثروة والمال عليك أن تجمع بين العمل الشاق والذكاء معاً.

2. أنت تركز كثيرًا على المدخرات وليس الدخل
لا شك أن التركيز في هذا الأمر يثر على ثرائك، حيث أنه يجب أن تفكر في زيادة الارباح بذكاء وليس مجرد الفكير في المدخرات فقط وإذا قمت بالتركيز على هذا الأمر ستبدأ في تجاهل الربح – الهدف الرئيسي الذي يركز عليه الأثرياء.

3. أنت تشتري أغراضا لا تستطيع تحمل قيمتها
ويعد هذا الأمر من المعوقات بينك وبين الثراء، فلا تستعمل حصولك على علاوة أو مبلغ مالي للترفيع في اسلوب حياتك، بل يجب أن تكون قادراً على توليد هذا الدخل ومضاعفته بدلاً من اسرافه.

4. تكتفي براتب شهري قار
حيث أن الاغنياء فقط يوموا بجني أموالهم من خلال النتائج وعادة ما يعملون لحسابهم الشخصي

5. لم تبدأ في الاستثمار
ومما لاشك فيه أن الاستثمار من أكثر الطرق التي توصلك إلى انجاح بكل تأكيد فأنت لا تحتاج لأن تكون من عائلة ميسورة الحال، ولا حتى إلى راتب كبير. ابدأ بالاستثمار في تقاعدك أو في صندوق استثمار مشترك منخفض التكلفة، وستتمتع بعائدات كبيرة على المدى الطويل.

6. تسعى إلى تحقيق أحلام شخص آخر، وليس أحلامك
حيث قالت المجلة أن عليك أن تحدد شغفك وتحب ما تفعله وأن تكون سعيد في المهنة التي اخترتها كي تستطيع أن تجني المال من خلهاأما اذا كنت عكس ذلك ستكسب قوت يومك وتكافح ماليا. ببساطة، ستفتقر للشغف الضروري لتكون شخصا ناجحا”.

7. نادرا ما تخرج من منطقة الراحة
اذا كنت تريد أن تكون ناجحاً عليك أن تمضي قدماً في حياتم وأن تعتاد على اليقين والراحة وليس عدمهم تماً من حياتك حيث أن لاشخاص الاغنياء يجدون الراحلة في الشك. ويؤكد سيبولد أن “الراحة الجسدية والنفسية والعاطفية هي الهدف الرئيسي للأشخاص من الطبقة المتوسطة. أما رجال الأعمال، فيتعلمون بشكل مبكر أن التحول إلى مليونير ليس أمرا سهلا، لذلك قد تكون الحاجة إلى الراحة مدمرة. بدلا من ذلك، هم يتعلمون كيف يشعرون بالراحة بينما يعملون في حالة من عدم اليقين”. وعلى نحو مماثل، لقد تعلم الأثرياء أن تجاوز الخوف والمخاطرة من مفاتيح تحقيق النجاح.

8. لا تملك أهدافا لمالك
اذا كنت تريد بناء ثروة طائلة بشكل سهل يجب أن تحدد أهدافك وأن تكون واضحه أمامك في المقام الأول وذلك قبل البدء في صياغة مخطط المالي، . هل تريد شراء منزل أو العيش في الخارج أو السفر مرة في الشهر أو التمتع براتب التقاعد؟ اكتب هذه الأهداف. وحسب المليونير العصامي ت. هارف إيكر، يختار الأشخاص الأثرياء إلى الالتزام بصنع ثروة، وذلك يتطلب تركيزا وشجاعة ومعرفة والكثير من الجهد، ولكنه ممكن إذا حددت أهدافا دقيقة ورؤية واضحة.

9. تنفق المال أولا، ثم تفكر في ادخار ما تبقى
حيث أن المليونير المشهور سيبولد قال في حديثه أن ألأغلبية عندما يحصلوا على المال أول ما يفعلونه هو تسديد ما عليهم من الإيجار إلى الضرائب”. وبدلا من إنفاق المال ثم ادخار ما يتبقى، احرص على ادخار المال أولا. وينصح باخ بتخصيص مداخيل ساعة من يوم عملك للادخار، سواء في صندوق طوارئ أو حساب ادخار، وجعل هذه العملية تلقائية.

10. تظن أن الثراء أمر صعب المنال

أشار سيبولد إلى أن “الشخص العادي يعتقد أن الثراء امتياز لا يتمتع به سوى المحظوظون. وفي الحقيقة، في بلد رأسمالي، لك الحق في أن تصبح ثريا إذا ما كنت مستعدا لخلق قيمة كبيرة للآخرين”. اطرح هذا السؤال على نفسك، لماذا ليس أنا؟ ثم فكر في أمور كبيرة، فالأشخاص الأغنياء دائما ما يكون سقف توقعاتهم مرتفعا.

اترك تعليقاً