عضو بالبرلمان يطالب مجلس الوزراء بصرف كادر خاص وبدل مخاطر للمهندسين

عضو بالبرلمان يطالب مجلس الوزراء بصرف كادر خاص وبدل مخاطر للمهندسين

طالب العضو البرلماني محمد عبد الغني، مجلس الوزراء تحت قيادة الدكتور مصطفى مدبولي بصرف بدل مخاطر المهنة للمهندسين، وكذلك يجب عمل كادر خاص لهم يمكنهم من العيش بكرامة وهيكل رواتب بالقطاعين العام والخاص، وزيادة بدل التفرغ الذي لم يتم زيادته منذ ٥٠ عام، مؤكدا أن ذلك لحماية المهندسين بعد قرار وزارة الإسكان والمرافق والمجمتعات العمرانية الأخير حول عودة العمل بقطاع التشييد والبناء بكامل طاقته، وهو ما يشتمل مئات الآلاف من المهندسين وملايين العمال، ووضعهم بمقدمة الصفوف.

وأضاف البرلماني محمد عبد الغني إنه على الرغم من الإجراءات العالمية بالتزام تطبيق سياسات التباعد الاجتماعي إلا أن مجلس الوزراء ووزارة الإسكان والمرافق والمجمتعات العمرانية قررت عودة العمل بجميع طاقته بقطاع التشييد والبناء وهو ما يشتمل مئات الآلاف من المهندسين وملايين العمال، ووضعهم بمقدمة الصفوف، قائلا أننا قمنا بتوجيه التحية لجميع الأطقم الطبية من أطباء وممرضين ومهندسين فنيين وإداريين وأشدنا على أياديهم، واليوم نشد على أيدي المهندسين ونحييهم، فهم من يقومون بقيادة حركة التشييد ويديرون الماكينات بآلاف المصانع، ويشيدون المستشفيات وبإمكانهم تطوير جميع الأجهزة الطبية كأجهزة التنفس الصناعي اللازمة في الوقت الراهن.

وطالب العضو البرلماني أيضا الحكومة المصرية والمتمثلة بمجلس الوزراء بعدد من الطلبات لحماية حقوق المهندسين والارتقاء بهم، وهي: صرف بدل مخاطر المهنة لجميع المهندسين، وعمل كادر خاص لهم يمكنهم من العيش بكرامة وهيكل رواتب بالقطاعين العام والخاص، وزيادة بدل التفرغ الذي لم يتم زيادته منذ ٥٠ عام، ودعا الحكومة للتعامل بنهج واضح بالتعامل مع الأزمة وبيان التحديات وطريقة مواجهتها والإعلان بشفافية شاملة عن الإجراءات وتصويب الأخطاء التي لا عيب من الوقوع فيها.

وأشار العضو البرلماني إلى أن المهندسين دائما بمقدمة الصفوف في جميع المعارك، سواء في معاركنا مع العدو يشيدون الكباري ويمهدون الطريق للعبور بالقوات ويسهرون لمتابعة كفاءة المعدات والطائرات، وفي مواجهة الأمراض في المستشفيات يعملون على استمرار أجهزتها ومعداتها وفي مواقع العمل لاستمرار الإنتاج والتعمير.

882 مشاهدة

اترك تعليقاً