معالج شركة أبل الجديد A12Z مطابق تماما لمعالجها السابق A12X.

معالج شركة أبل الجديد A12Z مطابق تماما لمعالجها السابق A12X.

أشار تقرير جديد صادر عن شركة الهندسة العكسية والتحليل التقني Techlnsights على أن معالج أبل الجديد A12Z Bionic المتاح ضمن مجموعة النماذج الحديثة من الحاسب اللوحي الآيباد ipad pro 2020 مطابق تماما لمعالجها A12X Bionic السابق والمتاح ضمن مجموعة نماذج عام 2018 من الحاسب اللوحي الآيباد ipad pro، وذلك مع وجود نواة إضافية ضمن وحدة معالجة الرسومات.

انتشرت بعض الأخبار على أن شركة أبل قد قامت باستخدام نفس الرقائق بعد مدة قصيرة من طرح نماذج ipad pro الجديدة، حيث أوضحت المراجعات والمقاييس المبكرة للحاسب على أن الأداء أحسن وأفضل بالمقارنة بمجموعة نماذج عام 2018 من الحاسب ipad pro.

لم تقم شركة أبل بتسليط الضوء على التغييرات التي قد طرأت على أداء وحدة المعالجة المركزية، ولكن أشارت التقارير على أن هناك اختلاف واحد فقط، وهو أن معالج A12Z Bionic يتميز بوحدة معالجة رسومات 8 النوى، بينما معالج A12X Bionic يحتوي على وحدة معالجة رسومات 7 النوى.

أشارت بعض المعلومات التي قد قامت شركة Techlnsights بتقديمها خلال شهر مارس الماضي إلى أن معالج الحاسب اللوحي A12X Bionic كان يحتوي على وحدة معالجة رسومات 8 النوي ولكن مع وقف وتعطيل نواة الوحدة، مما يدل ذلك على أن A12Z Bionic هو نفس A12X Bionic ولكن مع تمكين وتشغيل نواة وحدة معالجة الرسومات التي قد كانت معطلة سابقا.

أوضحت شركة أبل خلال بيانها الصحفي لها للإعلان بشكل رسمي عن جهاز ipad pro الحديث أن إحدي التغييرات التي قد طرأت على معالج A12Z Bionic كانت عن طريق إضافة نواة 8 إلى وحدة معالجة الرسومات، ولكن بعض المعلومات الجديدة تشير إلي أن الشركة قد قامت بتنشيط النواة 8 داخل وحدة معالجة الرسومات، ثم قد قامت بتغيير الإسم التسويقي لهذا المعالج فقط.

792 مشاهدة

اترك تعليقاً