القصير: خطة تنمية سيناء تستهدف ربط سيناء بمنطقة الدلتا

القصير: خطة تنمية سيناء تستهدف ربط سيناء بمنطقة الدلتا

قال السيد القصير وزير الزراعة أن خطة تنمية سيناء تستهدف لربط سيناء بمنطقة الدلتا، وجعلها امتداد طبيعي لها مشيرا إلى أن نسبة التنفيذ في المشروع تنمية شمال سيناء بلغ 400الف فدان تقع على ترعة السلام ارتفع ل 67%بمقابل 14%في 2014، مؤكدا خلال كلمته أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية في افتتاح عدد من المشروعات بسيناء أن المنفذ من المشروع بالغ 400 ألف فدان بشمال سيناء هي 56 ألف فدان حتى 2014 بنسبة التنفيذ 14% حتى 2014.

وأوضح القصير أنه تم إعادة إحياء المشروع عقب التغلب على معوقاته في الفترة الماضية حيث تم إيجاد بدائل للمياه من مصادر كثيرة ومتعددة بالاتفاق على البنية التحتية وضخ استثمارات بالمليارات.

وأعلن القصير أنه ترتب على ذلك ارتفاع التنفيذ من 14% ل 67% على النحو التالي 128 ألف فدان مزروعة في سهل الطينة وجنوب القنطرة وجزء من رابعة وبئر العبد،40 ألف فدان مزروعة في منطقتي شرق السويس وشرق البحيرات،100 ألف فدان مستكملة بالبنية التحتية في منطقة رابعة وبئر العبد طبقا لبيان وزارة الموارد المائية والري، مؤكدا أنه بذلك يصبح إجمالي المزروع والقابل للاستزراع 268 ألف فدان نسبة تنفيذ المشروع 67% بعد أن كان 14%، موضحا أنه تم إضافة مصدر وشريان جديد لمياه الري من معالجة مياه الصرف الزراعي من مصرف المحسمة بطاقة إجمالية (مليون م3/يوم) لتعبر لأرض سيناء.

وأشار وزير الزراعة أنه ليتم استخدام هذه الكمية من المياه لزراعة مساحات تبلغ نحو 50 ألف فدان في منطقتي شرق البحيرات وشرق السويس والفائض من المياه سيوجه لمشروع التوسع الزراعي بشمال ووسط سيناء من خلال ربط مسارات المياه بترعة الشيخ جابر الصباح.

اترك تعليقاً