ميليشيات حكومة سراج تستهدف خطوط الإمداد الرئيسية لقوات الجيش الليبي

ميليشيات حكومة سراج تستهدف خطوط الإمداد الرئيسية لقوات الجيش الليبي

تحاول ميليشيات حكومة الوفاق باستهداف المدن الرئيسية الداعمة لقوات الجيش الوطني الليبي وخاصة مدينة ترهونة بغرب البلاد، والتي تعتبر أحد القواعد الرئيسية للقوات المسلحة الليبية وخط الإمدادات الوحيد لها فى محاور القتال في مدينة طرابلس.

وتستهدف ميليشيات حكومة السراج المسلحة منذ عدة أسابيع مدينة ترهونة بقذف عدة صواريخ أدت إلي مقتل عدد من المدنيين بينهم أطفال ونساء، بالإضافة لاستهداف عدد من المواقع عن طريق الطيران التركي المسير الذي يخرج من قاعدة معيتيقة العسكرية بطرابلس.

والمتتبع لتحركات ميليشيات حكومة الوفاق في الأيام الماضية يؤكد أن هناك تمسك من دخول مدينة ترهونة بأي شكل من الأشكال، وهو ما يدفع حكومة الوفاق لقطع الكهرباء والمياه وخدمات الاتصالات عن المدينة التي تتعرض للحصار الخانق منذ عدة أسابيع.

وعلى الرغم من الحصار الذي تتعرض له مدينة ترهونة إلى أن أعيان ومشايخ المدينة متمسكين بالدعم الكامل للقوات المسلحة الليبية التي تقوم بمحاربة الميليشيات الإجرامية والإرهابية بطرابلس، وتقدم المدينة عشرات من المتطوعين بصفوف قوات الجيش الليبي بالعاصمة الليبية.

وتضم مدينة ترهونة العشرات من القبائل الليبية التي تدعم قيام مؤسسات الدولة الوطنية وبمقدمتها الجيش والشرطة، وينتشر مجموعة كبيرة من أبناء المدينة بداخل أحياء طرابلس وهو ما سهل مهمة القوات المسلحة الليبية فى عدد من محاور القتال بالعاصمة الليبية.

وقد فشل الطيران التركي المسيره بتنفيذ مخططات ميليشيات حكومة الوفاق حيث استطاعت دفاعات القوات المسلحة الليبية من إسقاط عدد كبير من الطائرات التركية المسيرة (درونز)، وهو ما يؤكد الفشل للصناعات العسكرية التركية بتحقيق أي إنجاز ملموس على الأرض وخاصة بليبيا.

وقال مصدر عسكري ليبى في تصريحات صحفية إن القوات المسلحة الليبية استطاعت منذ الرابع من أبريل 2019 وحتى الآن بإسقاط ما يقرب من 60 طائرة مسيرة تابعة للميليشيات المسلحة والتي قدمتها تركيا لحكومة الوفاق، وذلك ظنا منها أن هذه الطائرات سوف تساهم في عرقلة قوات الجيش الوطني الليبي بطرابلس.

اترك تعليقاً