نانسي عجرم تستعيد الذكري العاشرة علي تعيينها كسفيرة للنوايا الحسنة

نانسي عجرم تستعيد الذكري العاشرة علي تعيينها كسفيرة للنوايا الحسنة

قامت الفنانة اللبنانية الشهيرة نانسي عجرم باستعادة أفضل الذكريات في حياتها وذلك عندما تم اختيارها كسفيرة إقليمية للنوايا الحسنة في أكتوبر 2009، أي منذ أكثر من 10 أعوام.

ومن جانبها قامت نانسي عجرم بمشاركة هذا الامر علي صفحتها الشخصية علي موقع التواصل الاجتماعي الانستجرام وكتبت معلقة: أكتوبر 2009 – تعيين الفنانة نانسي عجرم سفيرة للنوايا الحسنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”.

جدير بالذكر أنه في عام 2009 ذكر قرار هام من المكتب الاقليمي لليونسيف داخل منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا واختص بتعيين المطربة نانسي عجرم كسفيرة إقليمية للنوايا الحسنة، حيث قالت السيدة سيجريد كاج، مديرة مكتب اليونيسف للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ذلك الوقت: “يسرنا أن نرحب بنانسي عجرم في اليونيسف”.

وعلي صعيد آخر يذكر أن نانسي عجرم قد سلكت طريقها الفني في سن صغير جداً حيث كان أول أداء لها أمام الجمهور كمغنية كان في سن الثامنة في عرض تلفزيوني تحت رعاية اليونيسف.

وواجهت نانسي عجرم العديد من الشائعات خلال مسيرتها الفنية كان أحداثها مزاعم حملها للمرة الرابعة، لكنها نفت هذه الشائعات، مؤكدة أنها ممتنة لربها ببناتها الثلاث ومكتفية بهن، حيث أكدت عدم صحة المعلومة قائلة: “لست حاملا والحمد لله لدى 3 بنات أنعم الله على بهن وكفانى ربى وإن شاء الله يعطيهن الصحة وأجمل الأيام “، وذلك فى تصريحات صحفية لها.

اترك تعليقاً